الخميس 01 أكتوبر 2020
توقيت مصر 06:52 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

فيديو.. صداقة «صلاح» و«لوفرين» تستمر حتى بعد انتقال الأخير لروسيا

صلاح ولوفرين
 
يرتبط الدولي المصري محمد صلاح بعلاقة صداقة قوية مع المدافع الكرواتي، والتي بدأت منذ انتقال "مو" إلى صفوف الريدز قبل ثلاث سنوات.

ويبدو أن هذه العلاقة لن تنتهي حتى مع اننقال لوفرين مؤخرًا إلى صفوف زينيت الروسي لمدة ثلاث سنوات.

وأعلن ليفربول الأسبوع الماضي أنهما اتفقا على صفقة بقيمة 11 مليون جنيه استرليني لبيع اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا للنادي الروسي.

ونشر حساب فريق زينيت عبر موقع "تويتر" فيديو عبر "فيس تايم" لصلاح مع لوفرين. 

تبدأ المكالمة بقول لوفرين: "واو ... يا لها من قصة شعر لطيفة"، في إشارة إلى قصة صلاح الجديدة، ورد عليه: "شكرًا لك". 

ثم يضيف لوفرين: "لقد وصلت للتو وخرجت من المطار. رأيت أشخاصًا رحبوا بي ورأيت دبًا. كان جنونًا! لذا قلت" هل هذه حديقة حيوانات أم ماذا؟". وتابع: "قالوا" لا تقلق، إنه ودود مع الناس".

وثم يضحك لوفرين قبل أن يعلق على قصة شعر صلاح مرة أخرى. 

وكان صلاح أشاد في رسالة فيديو بمدافع الوسط ووصفه بأنه أفضل صديق له وأنه يحبه.

رد لوفرين الأسبوع الماضي قائلاً: "لقد كانت شيئًا خاصًا صداقتنا. لكن، كما قلت دائمًا، إنها مجرد بداية صداقة كبيرة. حتى عندما نكون بعيدين جدًا، فهو يعرف أنه يمكنه دائمًا الاتصال بي، مهما كان السبب".

 وأضاف: "أنا دائمًا هنا من أجله. يتعلق الأمر بالصداقة داخل وخارج غرفة تبديل الملابس. أعتقد أن الناس فهموا الصداقة، خاصة بيني وبين مو. ما الذي يعنيه، نعم، يمكنني رؤية الكثير من التعليقات الإيجابية".

وتابع: "ربما بعد ذلك بسنتين ، يمكننا أن نفخر بهذا الإنجاز تمامًا. أتمنى للجميع حظًا سعيدًا، وآمل أن يظلوا بصحة جيدة، وسنظل دائمًا على اتصال".