الجمعة 18 سبتمبر 2020
توقيت مصر 16:04 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

جريمة مروعة.. حرق شاب عاشر خطيبته وحملت منه سفاحًا

قتل

شهدت مدينة قليوب بمحافظة القليوبية، جريمة مروعة ضحيتها شاب عشريني بسبب معاشرة خطيبته وحملها منه سفاحًا، فما كان من الأب إلا أن ترك ابنته وانتقم من خطيبها بتعذيبه وقتله وحرق جثته.

وفي التفاصيل، التي رواها والد الشاب القتيل لـ"اليوم السابع"، إن ابنه تقدم لخطبة فتاة تدعى شادية ثم اختفى بعد ذلك مرة واحدة .

وأضاف: "ذهبت إلى القسم وفوجئت بصورة ابني ضمن المتوفيين ، والضابط سألني عن الصورة وأصحابه وبعد التحقيقات توصلوا إلى أن مرتكب الواقعة هو والد البنت”، متابعا: “بدل ما يحاسب ابني كان حاسب ابنته، كيف يقوم بتهريب ابنته ويموت ابني بهذه الطريقة".

وواصل الأب الحزين والدموع تفر من عينيه: "قام بضرب ابني وتعذيبه وطعنه وحرقه، والقانون سوف يأتي بحق ابني، واسألوا البنت كانت بتحب ابني، ومش عارف أعيش بغير محمد، حياتي اتحطمت، هو اللي كان بيأكلني وبيأكل أخواته ، وأطالب بالقصاص، وطمعان في ربنا أنه يريح ابني اللي مرمي في التربة".