الجمعة 25 سبتمبر 2020
توقيت مصر 05:33 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

مأساة.. أول صور للأسرة المذبوحة بعد الكشف عن القاتل

الأسرة الضحية مع الزوج القاتل

كشفت وزارة الداخلية السورية، تفاصيل الجريمة التي هزت محافظة طرطوس، بعد العثور على عائلة مذبوحة، مكونة من أم وطفليها وزوج مصاب بجروح وغارقًا في دمائه.

ونشرت صحيفة الثورة السورية أن الزوج المتهم بالقتل أسامة ميخائيل مهندس زراعي وعمره 38 سنة وكان يعمل في شركة خاصة ثم استقال منذ أكثر من سنة على أمل السفر للخارج.

وقالت وزارة الداخلية، إنه بعد ورود إخبار إلى فرع الأمن الجنائي بطرطوس بحصول جريمة قتل بقرية بديرة بمنزل المدعو أسامة ميخائيل، توجهت على الفور دوريات من الفرع إلى المكان المذكور، وبالدخول إلى المنزل شوهد صاحب المنزل مصابا بجروح قاطعة في معصميه وينزف دما حيث تم إسعافه إلى المشفى الوطني بطرطوس.

وأضافت الوزارة أنه عثر في حمام المنزل على جثة لامرأة مذبوحة بسكين وتبين أنها زوجته، كما عثر بغرفة النوم على السرير جثتين لطفلين تبين أنهما ولدا صاحب المنزل.

وجاء في بيان الوزارة على حسابها في فيسبوك: ”بالكشف تبين وجود جرح قاطع في الرقبة بجثة المغدورة وعدة طعنات متفرقة بأنحاء جسمها وعشر طعنات بجثة الطفل عيسى وتسع طعنات بجثة الطفل مارسيل“.

وأضاف البيان أنه وبالتحقيق مع الزوج أسامة ميخائيل اعترف بإقدامه على طعن زوجته عدة طعنات وقتلها في حمام منزله وطعن ولديه أثناء نومهما، وأن سبب ذلك إصابته بحالة نفسية وإقدامه على محاولة الانتحار بجرح يديه وتقطيع الشرايين والأوتار وتناول كمية كبيرة من حبوب أدوية نوع بانادول.