الجمعة 15 يناير 2021
توقيت مصر 23:17 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

الأفارقة..الضحية الأبرز لكورونا في أمريكا

كورونا
 
تعاظم وفيات فيروس كورونا لدى ذوي البشرة السوداء من أصول إفريقية، في عدد من الولايات الأمريكية، أثار تساؤلات لدى الرأي العام في البلاد.
وبالتزامن مع ارتفاع عدد الوفيات والإصابات في عموم الولايات المتحدة، بدأ الرأي العام في البلاد بالتساؤل عمّا إذا كان الجميع يستفيدون من الخدمات الصحية بشكل متساو.
ففي تصريح صحفي، قالت رئيسة بلدية مدينة شيكاغو لوري لايتفود، إن 72 بالمئة من وفيات فيروس كورونا في المدينة، أمريكيين من أصول افريقية.
وأوضحت لايتفود إن هذه المعطيات تبعث القلق وتثير مخاوف حيال عدم المساواة بين شرائح المجتمع.
وفي ولاية لويزيانا، فإن 70 بالمئة من وفيات كورونا، من ذوي البشرة السوداء.
وأوضح والي لويزيانا جون بيل إدواردز، إن مسؤولي ولايته سيبحثون أسباب ارتفاع نسبة وفيات ذوي البشرة السوداء في الولاية.
أما في ولاية ميشيغان، فبلغت نسبة الأمريكيين من أصول افريقية، 40 بالمئة من إجمالي حالات الوفاة بسبب كورونا.
وأظهرت الأرقام الرسمية في الولاية، أن معظم المصابين بالفيروس هم من ذوي البشرة السوداء.
من جانب آخر دعت لجنة محامي حقوق الإنسان في ميشيغان، الحكومة الفيدرالية، إلى كشف أعداد الوفيات بحسب الأعراق والأثنية والأصول.
وسجلت الولايات المتحدة، حتى الثلاثاء، نحو 12 ألفا و474 وفاة بكورونا، بينما وصل عدد الإصابات نحو 390 ألفا.
وحتى مساء الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و417 ألفا، توفي منهم أكثر من 81 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 301 ألف، بحسب موقع "Worldometer". -