السبت 19 سبتمبر 2020
توقيت مصر 17:16 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

اعترافات قاتل عشيق زوجته: فتحت الباب فشاهدت الفاجعة

قتل

أدلى العامل قاتل عشيق زوجته داخل شقته بمنطقة البساتين، باعترافات تفصيلية أمام النيابة العامة، عن جريمة قتل عشيق زوجته بضبطهما متلبسين.

وقال الزوج في اعترفاته:" لقيت عشيق مراتى بيلبس هدومه بعد ما فتحت لى الباب ملقتش حل قدامى علشان اغسل شرفي غير اني اقتله".

وقال فى محضر التحريات والتحقيقات : رجعت البيت بعد ما خلصت شغلى وحاولت الدخول لكن لقيت باب الشقة مقفول من الداخل خبطت على مراتى فتحت بعد عدة دقائق لانها مش متعودة أنها تقفل باب الشقة من الداخل ولقيتها مرتبكة.

وتابع الزوج – حسب صدى البلد-: فوجئت براجل غريب فى البيت معاها وكان لسه بيلبس هدومه دمى فار فى عروقى  حاول الهروب من باب الشقة لكنى مسكته دخلت المطبخ واخذت سكين وسددت له عدة طعنات سقط مكانه غارق فى دمائه ومراتى جريت من البيت .. واشار الزوج المتهم  أنه حاول اللحاق بزوجته لكنها هربت وتجمع أهالي المنطقة بعد سماع الصراخ وحضرت الشرطة.

وقالت الزوجة المتهمة إنها تعمل فى أحد المصانع وأن  المجنى عليه زميلها فى العمل حيث إن القتيل يعمل "اتش ار" وإنه حضر لها فى شقتها لأخذ بعض الأموال التي اقترضتها منه منذ فترة وأنها فوجئت بعودة زوجها قبل موعده ونفت الزوجة فى محضر التحقيقات والتحريات أن يكون القتيل عشيقها وتابعت الزوجة أنها حاولت أن تشرح لزوجها الموقف لكنه استل سكين المطبخ وسدد له عدة طعنات نافذة اودت بحياته.

وتبين من تحريات الاجهزة الامنية أن المجنى عليه يعمل اتش ار فى أحد المصانع وأنه على علاقة مع الزوجة لكونهما يعملان فى مكان واحد وأنه حضر للزوجة فى منزلها لممارسة الجنس معها وعلى علاقة غير شرعية بها منذ فترة.

وأضافت التحريات عقب عودة الزوج من عمله فوجئ بغلق باب شقته من الداخل فطرق الباب وبعد عدة دقائق فتحت الزوجة له وفوجئ بالقتيل يجلس فى صالة الشقة يرتدى باقى ملابسه فسدد له عدة طعنات أودت بحياته.

وأمرت النيابة بحبس الزوج 4 ايام على ذمة التحقيقات بتهمة القتل وحبس الزوجة 4 أيام بتهمة الزنا والتصريح بدفن جثة القتيل بعد تشريحها.