• الأحد 25 فبراير 2018
  • بتوقيت مصر09:07 م
بحث متقدم
ويرشقونه بالحجارة..

مئات الفلسطينيين يعترضون موكب "بطريرك القدس"

آخر الأخبار

البطريرك ثيوفيلوس الثالث،
البطريرك ثيوفيلوس الثالث،

وكالات

أخبار متعلقة

فلسطين

القدس

الحجارة

الأراضى المقدسة

بطريرك

اعترض مئات الفلسطينيين موكب البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس للروم الأرثوذكس، أثناء توجهه إلى كنيسة في بيت لحم لحضور قداس عيد الميلاد حسب التقويم الشرقي.

ورشق المحتجون سيارته بالحجارة وزجاجات المياه وقرعوا عليها بأيديهم وهم يصفونه بـ"الخائن"، قبل أن تتمكن قوات الأمن الفلسطينية من إبعادهم.

وتسبب ذلك في كسر زجاج نوافذ ثلاث سيارات في الموكب، لكن سيارة البطريرك لم تكن من بينها.

وطالبت جهات مسيحية فلسطينية، الأحد،بعزله بعد أن أثار جدلا في السنوات الماضية بسبب ما تردد عن بيعه عقارات وأملاكا مسيحية فلسطينية إلى مستثمرين إسرائيليين.

ومن بين الجهات التي دعت إلى عزل البطريرك، المجلس المركزي الأرثوذكسي الفلسطيني، والشباب العربي الأرثوذكسي، والحراك الشبابي، ولجنة الحقيقة لقرارات المؤتمر الوطني الأرثوذكسي.

ودعت هذه الجهات في بيان إلى "مراجعة الحسابات مع البطريرك ثيوفيلوس الثالث، وسحب الاعتراف الفوري به مقدمة لعزله ومحاكمته"، وفق ما ذكرت وسائل إعلام فلسطينية.

وأكد البيان الصادر "أن البيوعات التي قام بها البطريرك ثيوفيلوس تتساوق وتكمل المشروع الصهيوني بتهويد مدينة القدس، وتنسجم تماما مع قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب باعتبار القدس عاصمة لدولة الاحتلال".

واعترض مسيحيون فلسطينيون طريق سيارة تقل البطريرك ثيوفيلوس، السبت، أثناء زيارته للضفة الغربية المحتلة، احتجاجا على قرار من الكنيسة بيع أراض لمجموعات يهودية.

وبطريركية الروم الأرثوذكس واحدة من أكبر ملاك الأراضي الخاصة في الأراضي المقدسة.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الصفقات المثيرة للجدل تشمل عقارات وأملاكا في القدس الشرقية والغربية، إضافة إلى مدينتي يافا وقيسرية الساحليتين.

وتم تحديد بعض المستثمرين اليهود والإسرائيليين كمشترين محتملين لتلك العقارات والأراضي.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الحملة «سيناء 2018» فى القضاء على الإرهاب؟

  • فجر

    05:07 ص
  • فجر

    05:08

  • شروق

    06:31

  • ظهر

    12:13

  • عصر

    15:28

  • مغرب

    17:55

  • عشاء

    19:25

من الى