• الإثنين 09 ديسمبر 2019
  • بتوقيت مصر11:47 ص
بحث متقدم
أثناء تحرير التوكيلات..

هذا ما يحدث داخل الشهر العقاري ضد «عنان»

الحياة السياسية

الفريق سامي عنان
الفريق سامي عنان

حسن علام

شكا أحد مواطني محافظة الغربية، من ممارسات الشهر العقاري بمركز "بسيون"، ضد الراغبين في تحرير توكيل للفريق سامي عنان، للترشح لرئاسة الجمهورية، منوهًا بأنه توجه اليوم إلى ذلك المكتب، إلا أن الموظف المختص رفض تحرير التوكيل، وأخبره بأن اسم الفريق غير مدرج ضمن قائمة المرشحين.

وخلال حديثه لـ"المصريون"، أضاف أنه: "بمجرد دخول مكتب الشهر العقاري، سألوني عن الشخص الذي أريد تحرير التوكيل له، وعندما أخبرتهم، رفضوا بحجة أن الاسم غير مدرج، فطلبت من الموظف أن يعرض صفحة أسماء جميع المرشحين لكنه رفض، لأنه يعلم أن اسم الفريق موجود في آخر الصفحة".

وتابع: "عندما تعرضت لهذا التعنت ذهبت لمدير المكتب والذي بدوره طلب مني التوجه للشيخ إبراهيم مدير مكتب التوثيق، وعندما عرضت عليه ما حدث، أكد أن اسم الفريق ضمن قائمة أسماء المرشحين، وذهب معي الموظف المختص باللينك، والذي كرر مرة أخرى الرفض بحجة أن الاسم غير مدرج، إلا أن الشيخ إبراهيم، أجبره على تحرير التوكيل، وقمت بتحريره وسجلت، ولولا أنهم يعرفونني ما استطعت التسجيل".

وأكد أن هناك "بلطجي" معروف موجود طوال اليوم داخل المكتب، وهناك من يشيع أن ذلك اليوم هو الأخير لجمع التوكيلات، وأيضًا يوجد مخبر أمن دولة؛ لتخويف المواطنين، مشيرًا إلى أن ذلك المخبر يقف خلف الموظف المختص بتحرير التوكيلات مباشرة، لتسجيل الأسماء التي تحرر توكيلات لمرشحين آخرين غير الرئيس السيسي؛ ذلك بهدف إبلاغ أمن الدولة.

وقال إنه يحاول الوصول للفريق ولحملته؛ لإخبارهم بما يحدث وما يتعرض له من يريد تحرير توكيل للفريق، مستطردًا "أدعو الفريق سامي إلى مطالبة جهات الدولة المختلفة بالوقوف على الحياد وعدم الانحياز لأحد على حساب الآخر، وكذلك على حملته توفير سبل التواصل بسهولة معهم، وعقد مؤتمر عام لمناقشته، وتوفير أرقام لتمكيننا من التواصل المستمر".

واختتم حديثه، قائلًا: "لا أريد منهم شيئًا سوى إعطاء وعود جادة بصيانة الحريات وصيانة الدولة، وأنا على استعداد أن أؤجر شقه شهرين بالمحافظة كمقر لحملته، ومش عايز حاجة خالص ولن أتواصل معاهم إطلاقا إذا فاز، ولا أريد سوى تلك المطالب، وأتمنى أن يحفظ الله مصر من كل مكروه وسوء".

وكان سامي بلح، المتحدث الرسمي باسم حزب "مصر العروبة"، الذي يتزعمه الفريق سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق، قال في تصريحات سابقه لـ"المصريون"، إن المعوقات الخاصة بتحرير توكيلات للمرشح الرئاسي المحتمل، ما زالت قائمة ولم يتم حلها.

وأضاف أن أبرز مكاتب الشهر العقاري التي تحول دون تحرير توكيلات دعم لعنان هي: مكتب دمياط الكائن بمقر محكمة دمياط الابتدائية القديمة بشارع سعد زغلول، ومكتب مطاي بالمنيا، وأيضًا مكتب دمياط بمحكمة شطا، ومكتب عكاشة بالدقي، بالإضافة لبعض المكاتب الأخرى.

واستطرد: "الحزب تقدم سابقًا للهيئة الوطنية للانتخابات بشكوى، لمطالبتها بالنظر في تلك المسألة وحلها"، مشيرًا إلى أنه "صدرت تعليمات مباشرة لتلك المكاتب بإنهاء الأزمة، وسنرسل أعضاء بالحملة لمتابعة الأمر، وحال استمراره سيتم تقديم شكوى ثانية للهيئة".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    11:52 ص
  • فجر

    05:18

  • شروق

    06:47

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:57

  • عشاء

    18:27

من الى