• الجمعة 19 يوليه 2019
  • بتوقيت مصر12:09 ص
بحث متقدم

"المشاط" تفتتح منتدى السياحة الميسرة في المنطقة العربية

الحياة السياسية

منتدي السياحة
منتدي السياحة

أمينة عبد العال

افتتحت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة أمس فعاليات منتدى السياحة الميسرة في المنطقة العربية، والذي يقام تحت رعاية وزارة السياحة المصرية، وجامعة الدول العربية بالتنسيق والتعاون مع المنظمة العربية للسياحة، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، ومنظمة العمل الدولية ILO .

وحضر الجلسة الافتتاحية الدكتور محمد عبد المجيد قباطى وزير السياحة اليمنى، والسيد خضير بشير مالك رئيس الهيئة العامة للسياحة بدولة ليبيا، واللواء احمد عبد الله محافظ البحر الاحمر، واللواء احمد إبراهيم محافظ أسوان، والدكتور بندر بن فهد آل فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة، والدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والدكتورة دينا الظاهر مدير إدارة النقل والسياحة بجامعة الدول العربية، والسيد ا?يريك ا?وشلان مدير الفريق الفني للعمل اللائق لدول شمال ا?فريقيا ومدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة، والسيد احمد الوصيف رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية وعدد من رؤساء الغرف، وعدد من رؤساء الوفود العربية المشاركة، و قيادات وزارة السياحة المصرية.

و ألقت الدكتورة رانيا المشاط كلمة استهلتها بالترحيب بالحضور في بلدهم الثانى مصر، مؤكدة على أن المنتدى اليوم يعد فرصة جيدة لمناقشة أحد الموضوعات التي يجب ان تأخذ قدرا أعلى من اهتمام القائمين على صناعه السياحة في الوطن العربي وهو " السياحة الميسرة " أو "السياحة من أجل الجميع ".

وأشارت إلى حرص الوزارة على تعزيز آليات التعاون مع المؤسسات الدولية مثل منظمة العمل الدولية من خلال إعادة صياغة وتطوير العلاقات مع تلك المؤسسات وهو ما يتضمنه محور الإصلاح المؤسسي ببرنامج الإصلاح الهيكلى لتطوير قطاع السياحة.

وأوضحت ان وزارة السياحة استعرضت امس خلال اجتماع الدورة 24 للمكتب التنفيذي للمجلس الوزاري العربي للسياحة برنامج تطوير الإستراتجية  العربية للسياحة الذي أعدته وزارة السياحة المصرية على غرار برنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة المصري، وذلك بناء على تكليف من المجلس الوزاري العربي للسياحة.

وأكدت الدكتورة رانيا المشاط أنه على الرغم من التطور في أنماط ومجالات السياحة عالمياً، إلا أن الأنشطة السياحية في عدد كبير من دول العالم لا تلبى احتياجات ومتطلبات شرائح كثيرة من راغبي التمتع بهذه الأنشطة ، خاصة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وكبار السن لانهم يتطلبوا مستوىً معين من الراحة أثناء تنقلهم واقامتهم مثل السيدات الحوامل والأطفال الصغار.

وأشارت إلى أن جلسات المنتدى تناقش العديد من الموضوعات الهامة كمفهوم السياحة الميسرة من حيث الرؤية والاستدامة، وتطبيقات وتأهيل المنشآت لاستخدامات السياحة الميسرة، وتنمية وتطوير السياحة الميسرة في الوطن العربي، ودور الحكومات العربية والقطاع الخاص في دعمها وتطويرها، فضلاً عن إلقاء الضوء على أهمية التعاون العربي الدولي في هذا المجال، بالإضافة إلى كيفية رفع مستوى الوعي حول مفهوم السياحة الميسرة من خلال استخدام وسائل الإعلام المختلفة.

وأضافت أن معبد الكرنك بالأقصر يعتبر أول موقع أثري في مصر مفتوح وممهد ومعد لاستقبال زائريه من ذوي الاحتياجات الخاصة، كما قامت وزارة السياحة بتأهيل وتدريب مرشدين سياحيين على شرح المعالم الأثرية بلغة الإشارة .

وأشارت الى أنه مع التصديق على اتفاقية الأمم المتحدة بشأن حقوق الاشخاص ذوى الاحتياجات الخاصة، أصبح هناك تركيزا متزايدا على التزامات قطاع السياحة لضمان قدرة هذه الشريحة من السائحين على ممارسة حقهم في التمتع بوسائل الترفيه والرياضة والسياحة في ظل نفس الظروف التى يتمتع بها غيرهم.

وخلال الجلسة الافتتاحية، تم عرض فيلم توعوي قصير تم إنتاجه تحت اشراف المفوضية الأوروبية لتوضيح فكرة السياحة الميسرة، وفيلم آخر لمنظمة السياحة العربية عن مؤشرات السياحة الميسرة بالوطن العربي، حيث أوضح الفيلم أن هناك حوالى مليار شخص في العالم لديهم شكل من أشكال الاعاقة وهذا يُمثل قرابة 15% من اجمالى عدد سكان العالم، وتشكل هذه الشريحة الهامة نسبة 10% من اجمالى حركة السياحة الدولية كما أن حجم انفاقها يزيد من 20% الى 30% عن السائح العادى.

وفى كلمتها أعربت الدكتورة دينا الظاهر مدير ادارة النقل والسياحة بجامعة الدول العربية عن سعادتها بتواجدها في هذا المنتدي الهام، مشيرة الى ان الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة تؤكد دائما أن السائح يبحث عن مقصد يتميز بتنمية سياحية مستدامة.

وقالت أن المنتدى يعد فرصة لطرح الرؤي والخبرات والتجارب العملية علي أرض الواقع بالتعاون مع وزارة السياحة المصرية وجامعة الدول العربية والاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري والمنظمة العربية للسياحة ومنظمة العمل الدولية ILO .

واضافت أن منطقة الشرق الاوسط وافريقيا شهدت زيادة ملحوظة في معدلات النمو السياحية خلال عام 2018، لافتة الي ان هذه الزيادة تعد مؤشر ايجابي علي تعافي صناعة السياحة العربية من كبوتها، مؤكدة علي ضرورة مواكبة صناعة السياحة عالميا والمستجدات السياحية.

من ناحيته اكد إيريك أوشلان مدير الفريق الفنى للعمل اللائق لدول شمال افريقيا ومدير منظمة العمل الدولية بالقاهرة ان الحكومات العربية تبذل مجهود كبير لازالة العوائق امام ذوى الاحتياجات الخاصة للاستمتاع بالطبيعة الخلابة ببلادهم خاصة وان عددهم تخطى المليون شخص فى الوطن العربى بنسبة 15%من سكان الوطن العربى .

واوضح ان هناك مجهودات كثيرة لاحياء السياحة الميسرة فى الدول الاوروبية وهناك منافسة بين الشركات والمنشآت والفنادق السياحية لجعل هذه الشريحة تستمتع بالمزايا وخلق برامج سياحية تعمل على شمول الشرائح من ذوى الاحتياجات الخاصة.

وخلال الجلسة القي الدكتور اسماعيل عبد الغفار رئيس الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري كلمة اشار خلالها الي اعتزازه بالمشاركة في هذا المنتدي الذي يضيف للسياحة العربية نمط سياحي جديد يسهم في تحقيق التنمية المستدامة، مشيرا الي ضرورة تنفيذ حملة للتعريف بالسياحة الميسرة.

وألقي الدكتور فهد بن بندر آل فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة كلمة أعرب خلالها عن سعادة المنظمة للمشاركة في هذا المنتدي الهام، مشيرا الي أن منظمة السياحة العربية تهتم بنمط السياحة الميسرة الذي يستقطب اعداد كبيرة من السائحين.

وخلال كلمته أعرب عن امله الكبير في أن تتابع الدكتورة رانيا المشاط بصفتها رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري العربي بمتابعة التوصيات التي سيخرج بها المنتدي وتفعيلها علي ارض الواقع، لافتا الي ان الهدف ليس إقامة المنتدي وانما تفعيل توصياته علي ارض الواقع، واثنى على الجهد الذي قامت به وزارة السياحة المصرية لإنجاح المنتدى.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • فجر

    03:30 ص
  • فجر

    03:30

  • شروق

    05:08

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:04

  • عشاء

    20:34

من الى