• الإثنين 14 أكتوبر 2019
  • بتوقيت مصر04:11 م
بحث متقدم

تفوق الخيال..أم تدفن ابنها وتتفاجأ به يطرق الباب

عرب وعالم

صورة
صورة

عبد القادر وحيد- متابعات

في واقعة نادرة الحدوث تعرضت السيدة الروسية "أنتونينا ميخائيلوفنا"، البالغة  من العمر 62 عامًا  بانهيار عصبي بعدما شاهدت ابنها "المتوفى" يطرق باب منزلها.

وكانت السيدة الروسية قد تعرفت على  جثة ابنها  بعد اختفائه، وأكدت للشرطة أنها تعود لنجلها المفقود.

وبحسب روسيا اليوم فقد تسلمت الأسرة الجثة، حيث نظمت زوجته وابنته جنازة له، تلتها عملية حرق الجثة، لكن بعد أربعة أشهر توجهت أمه لتفتح الباب بعدما سمعت أحدًا يقرعه بشكل متتال، ففوجئت بابنها "المتوفى" واقفا أمامها.

يذكر أن كونستانتين الذي كان يعمل في القواعد البحرية، اختفى لمدة ستة أيام قبل أن تتصل أمه بالشرطة.

وبعد ظهور ابنها اتصلت السيدة ميخائيلوفنا بالشرطة، واعتذرت عن التشخيص الخاطئ للجثة، قائلة: إنها كانت حزينة ومستاءة جدا في ذلك الوقت منوهة أن: "الجثة كانت شبيهة كثيرًا بابني".

وعندما سألت الشرطة الرجل عن سبب اختفائه، رد قائلاًً: "كنت بحاجة لقضاء الوقت مع نفسي وللتفكير بما أريد أن أفعل في الحياة".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • مغرب

    05:30 م
  • فجر

    04:39

  • شروق

    06:02

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    15:02

  • مغرب

    17:30

  • عشاء

    19:00

من الى