• الجمعة 06 ديسمبر 2019
  • بتوقيت مصر02:42 م
بحث متقدم

خصوم «مبارك» يعلقون على مرض «سوزان».. و«علاء» يرد

آخر الأخبار

سوزان مبارك
سوزان مبارك

فتحي مجدي

حرص علاء مبارك، نجل الرئيس الأسبق حسني مبارك على التفاعل مع متابعيه عبر حسابه على موقع التغريدات القصيرة "تويتر"، الذين عبروا عن أمنياتهم ودعواتهم بالشفاء لوالدته السيدة "سوزان ثابت"، إثر دخولها الرعاية المركزة.

وكشف "علاء" في رده على أحد متابعيه أن والدته دخلت الرعاية المركزة، عقب إجراء عملية جراحية مطلع الشهر الجاري، دون أن يكشف تفاصيل حول حالتها الصحية.

وانهالت على إثر ذلك الدعوات والأمنيات لوالدته بالشفاء، في بادرة إنسانية كان لافتًا فيها اختفاء حالة التشفي، حتى من بين الذين عارضوا مبارك، وأيدوا الإطاحة به من السلطة في 2011.

ولم يخف أحد المتابعين اختلافه السياسي مع الرئيس الأسبق ونظامه، إلا أنه مع ذلك تمنى لها سرعة الشفاء: "ربنا يشفيها رغم اختلافات سياسية مع والدك إلا أننا نرعي ونقدر الظروف ربنا يطمنكم عبيها وتقوم ليكم بالسلامة إن شاء الله"، ليرد عليه النجل الأكبر لمبارك، ممتنًا لمشاعره الإنسانية: "طيب يا سيدى و رغم الاختلافات شكراً لك وكتر خيرك".

وتباينت التعليقات ما بين الدعوة بالشفاء، والسؤال عن حالتها الصحية على إثر ما تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي من شائعات حول وفاتها، الأمر الذي سارع إلى نفيه في رده على أحد المتابعين: "أخبار كاذبة حضرتك لا أساس لها من الصحة. وخير إن شاء الله".

وغرد علاء شاكرًا الجميع على الاهتمام بالسؤال عن حالة والدته الصحية والتوجه إلى الله بالدعوات لها: "نشكر كل من سأل للاطمئنان  على صحة والدتي  وندعو الله أن يتم شفائها على خير وأن تعود إلى بيتها في القريب العاجل".

غير أنه في المقابل لم يلتفت إلى تعليق يدعو صاحبه: "ربنا ينتقم من كل من أراد سوء آل فخامة الرئيس مبارك جميعًا"، بينما تذكر لها البعض إنجازها الأشهر خلال وجود مبارك في الحكم، وهو مشروع "القراءة للجميع"، ورعاية الطفولة وجهودها التطوعية في القطاع الصحي.

بينما هناك من حرص على نقل السلام إلى "ماما سوزان" عبر نجلها الأكبر، فيما وجه أحد المتابعين الدعوة لـ "علاء" وأسرة الرئيس الأسبق على حضور حفل زفافه بالصعيد، قائلاً: "الله يشفيها ويعافيها أيامكم كانت فله يا أستاذ علاء إن شاء الله هعزمكم على فرحي ف الصعيد علشان تشرفونا بوجودكم"، ليتفاعل معه بالرد: "من ذوقك".

ومن الشخصيات العامة التي توجهت بالدعاء بالشفاء لقرينة الرئيس الأسبق، الكاتبة فاطمة ناعوت، التي توجهت في تعليق لها، قائلة: "ربنا يمد يده بالشفاء العاجل للسيدة سوزان مبارك. آمين".

والسيدة سوزان مبارك من مواليد 1942 بمدينة مطاي بالمنيا لأب يعمل طبيبًا (صالح ثابت)، وأم إنجليزية تدعى ليلى ماي، وقد عرفت بحضورها الكبير إبان حكم زوجها الرئيس الأسبق التي استمرت لمدة 30 عامًا.

وترددت مرارًا  أنباء عن إصابتها بسرطان في الدم، وخضوعها لأكثر من عملية جراحية في داخل مصر وخارجها حتى شفيت منه تمامًا، وقد دخلت المستشفى مؤخرًا لإجراء عملية في الظهر.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • مغرب

    04:57 م
  • فجر

    05:16

  • شروق

    06:44

  • ظهر

    11:51

  • عصر

    14:38

  • مغرب

    16:57

  • عشاء

    18:27

من الى