• الجمعة 21 فبراير 2020
  • بتوقيت مصر08:01 م
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

بالصور.. مكان لقاء النبي موسى بالخضر في مجمع البحرين

الصفحة الأخيرة

مكان لقاء الخضر بالنبي موسي
مكان لقاء الخضر بالنبي موسي
Advertisements

متابعات- أمينة عبد العال

كشف مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمي بسيناء الدكتور عبد الرحيم ريحان، عن أن مجمع البحرين والمذكر في سورة الـ"الكهف" يقع بمنطقة رأس محمد بشرم الشيخ عند نقطة التقاء خليج العقبة وخليج السويس بقناة السويس.

ولفت إلى أنه بالاستناد للدراسة العلمية التي قام بها الأثري عماد مهدي عضو جمعية الأثريين المصريين والمسح التصويري الفضائي فقد تم تحديد موقع لقاء نبي الله موسي والخضر عليهما السلام، على أرض سيناء منذ حوالي 3200 عام باستخدام تقنية تصوير الأقمار الصناعية، حسب تصريحاته لـ"العربية نت".

وأشار إلي أن توصيف اللغوي لكلمة "مجمع البحرين" لا ينطبق جغرافيا على أي مكان في العالم إلا في رأس محمد وهي مجمع خليجي العقبة والسويس في بحر واحد هو البحر الأحمر ولفظ مجمع يختلف عن لفظ "التقاء".

وقال إن الأقمار الصناعية التي كشفت موقع صخرة الحوت نقطة اللقاء بين النبي موسي والرجل الصالح سيدنا الخضر هي الصخرة الوحيدة التي تتوسط طريق الدخول لرأس محمد وتقع في خط مستقيم في طريق الوصول لآخر نقطة في اليابسة في موقع مجمع البحرين ولذلك فإن المسافة التي قطعها الحوت من الصخرة حتى المياه العميقة تبلغ حوالي 2 كيلو متر والمسافة التي قطعها بني الله موسى من نفس الصخرة حتى نقطة الارتداد واكتشاف فقدان الحوت توازي نفس المسافة 2 كيلو متر.

وأشار الدكتور ريحان إلى أن كشف الممر المائي للحوت حدده القرآن الكريم والطريقة التي اتخذها الحوت مرتين، مرة في قوله تعالى: "فاتخذ سبيله في البحر سربا" ومرة "واتخذ سبيله في البحر عجبا"، وفي الآيتين جاء الذكر والتأكيد على اتخاذ الحوت سبيلا للخروج من المياه الضحلة إلى المياه العميقة باتخاذ السبيل وتعني الطريق، وقد وصف القرآن معجزة شق الطريق إلى البحر للحوت والمعروف بمنطقة الخليج بجنوب رأس محمد وهذا هو سبب وجود مجرى مائي دائم في منطقة الخليج الخفي برأس محمد.

وأضاف أن الأقمار الصناعية كشفت عن الرصيف البحري الذي رست عليه سفينة العبد الصالح الخضر وهو الشاهد الأثري على تأكيد موقع" مجمع البحرين" برأس محمد ومنه تم تحديد خط سير السفينة إلى رأس محمد وتحديد جهتها ويقع هذا الرصيف علي بعد 300 متر من صخرة اللقاء، ويجتاز هذا الرصيف الجدار المرجاني علي الشاطئ لمسافة 50 مترا حتي الغاطس وعرضه من 6 إلى 8 أمتار.

 




تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    05:12 ص
  • فجر

    05:13

  • شروق

    06:36

  • ظهر

    12:13

  • عصر

    15:25

  • مغرب

    17:51

  • عشاء

    19:21

من الى