• الأحد 12 يوليه 2020
  • بتوقيت مصر08:37 ص
Advertisements
بحث متقدم

شقيق «جورج فلويد» يكشف تفاصيل مكالمة صادمة مع «ترامب»

آخر الأخبار

شقيق «جورج فلويد» يكشف تفاصيل مكالمة صادمة مع «ترامب»
شقيق «جورج فلويد» يكشف تفاصيل مكالمة صادمة مع «ترامب»

فتحي مجدي

كشف فيليونيس فلويد، شقيق المواطن الأمريكي الأسود جورج فلويد، الذي فجر مقتله على يد شرطي بمدينة مينيابوليس احتجاجات واسعة بالولايات المتحدة عن تفاصيل مكالمتيه مع الرئيس دونالد ترامب، ونائب الرئيس السابق جو بايدن، المرشح الديمقراطي المفترض للانتخابات الرئاسية المقبلة. 

وقال فلويد في تصريحات إلى شبكة (MSNBC): ""لم يكن عليّ أن أتوسل رجلاً من قبل لكنني سألت (بايدن) هل يمكنه رجاءً، رجاءً أن يحقق العدالة لأخي، من فضلك. لأنني بحاجة لذلك، لا أريد أن أراه على قميص مثل هؤلاء الرجال الآخرين". وأضاف: "لا أحد يستحق ذلك".

في غضون ذلك، أوضح فلويد أن مكالمته مع ترامب كانت مختلفة كثيرًا.

وأضاف: "كان الأمر سريعًا جدًا. لم يعطني فرصة حتى للتحدث. كان الأمر صعبًا. كنت أحاول التحدث إليه لكنه ظل يدفعني بعيدًا مثل: "لا أريد أن أسمع ما نتحدث عنه. لقد أخبرته للتو أنني أريد العدالة. وقلت إنني لا أستطيع أن أصدق أنهم ارتكبوا إعدامًا معاصرًا في وضح النهار".

وأضاف شقيق فلويد وهو يقاوم الدموع: "لا أستطيع تحمل ذلك، هذا يؤلمني. أنا فقط لا أفهم يا رجل. لماذا علينا أن نمر بهذا؟ لماذا يجب أن نواجه كل هذا الألم يا رجل؟ أنا أحب أخي. لن أراه مرة أخرى".

وقالت مجلة "بيبول" إن المتحدث باسم البيت الأبيض لم يرد على الفور على طلب للتعليق.

وأدلى ترامب، الذي كان في فلوريدا لحضور إطلاق وكالة ناسا مركبة "سبيس إكس"، بتصريحات حول مكالمته الهاتفية مع فلويد خلال خطاب في مركز كنيدي للفضاء يوم السبت.

وأضاف: "البارحة تحدثت إلى عائلة جورج وعبرت عن حزن أمتنا كلها لخسارتها. أقف أمامكم كصديق وحليف لكل أمريكي يسعى للعدالة والسلام، وأقف أمامكم في معارضة شديدة لأي شخص يستغل هذه المأساة. إن النهب والسرقة والتهديد. إن الشفاء لا الكراهية والعدالة وليس الفوضى هي المهمة المطروحة".

وتابع: "أتفهم الألم الذي يشعر به الناس. نحن ندعم حق الاحتجاجات السلمية ونسمع مناشداتهم، لكن ما نراه الآن في شوارع مدننا لا علاقة له بذكرى جورج فلويد". 

وتشهد الولايات المتحدة أعمال شغب بعد أن تناقل ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية مقاطع فيديو توثق حادث احتجاز فلويد على يد عناصر شرطة في مينيابوليس، أكبر مدن ولاية مينيسوتا، بطريقة قاسية، مما أسفر عن وفاته في المستشفى متأثرا بإصابة ألمت به أثناء إلقاء القبض عليه.

وتم احتجاز الضابط، ديريك تشوفين، الذي كان يتوسل إليه فلويد، من أجل أن يرفع ركبته عن عنقه، ووجهت له تهمة القتل من الدرجة الثانية، بينما لم توجه لأي من الضباط الآخرين تهمًا. 

وقال شقيق فلويد: "جميعهم بحاجة إلى إدانتهم بجرائم قتل من الدرجة الأولى، وحكم عليهم بالإعدام لأنهم لم يهتموا بما يريدون فعله مع أخي. لم يكن شخصًا لهم، كان حثالة". 

وأضاف: "يمكنني أن أتخيل عدد الأشخاص الذين أحبوا ذلك. لست بحاجة لهم في الشوارع لقتل أي شخص آخر. أنا مجروح، عائلتي مجروحة. أطفاله يتأذون، سيكبرون بدون أب. الجميع يبكي ويتألم الآن. إذا كان بإمكانهم فعل أي شيء يرجى إلقاء القبض على هؤلاء الضباط الآخرين".

وقال محامي مقاطعة هينيبين مايك فريمان، الذي سيترافع مكتبه القضية، في مؤتمر صحفي عقده مؤخرًا، إن مكتبه لا يزال يحقق في القضية، وإن مقطع الفيديو الذي يظهر فيه الضاب تشوفين يضع وزنه على رقبة جورج هو "مرعب ورهيب، ولا يجب على الشخص أن يفعل ذلك".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    12:06 م
  • فجر

    03:25

  • شروق

    05:05

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:44

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى